الدخول للموقع

5 أسباب لشراء حاسوب آي ماك بقياس 27 بوصة المحدث من آبل

أعلنت آبل يوم الثلاثاء الماضي عن تحديث كبير لطراز حاسوب (آي ماك) iMac بقياس 27 بوصة المكتبي، حافظت فيه على التصميم الحالي للحاسوب ولكن أدخلت بعض التحديثات المميزة على مستوى العتاد الداخلي، مما يجعل خيار الترقية مرحب به بقوة للعديد من الأسباب التي سنذكرها لك في هذا المقال.

إليك 5 أسباب لشراء حاسوب آي ماك بقياس 27 بوصة المحدث من آبل:

1- سرعة الأداء:

استبدلت آبل في التحديث الأخير لحاسوب (آي ماك) معالجات إنتل من الجيل الثامن بمعالجات الجيل العاشر التي تدعم تقنية (Turbo Boost) لزيادة التردد حتى 5.0 جيجا هرتز، مما يقدم أداءً أسرع.

كما أضافت بطاقات الرسومات من AMD، وهي: Radeon Pro 5300، و Radeon Pro 5500XT، و Radeon Pro 5700T بذاكرة تصل إلى 16 جيجابايت، ببساطة هذه السرعة يمكن لها أن تساعدك كثيرًا في تعزيز إنتاجيتك بطريقة لم تعهدها من قبل.

2- اختفاء محركات أقراص Fusion:

 كان محرك أقراص Fusion – الذي يجمع بين محرك أقراص صلبة وذاكرة فلاش في وحدة تخزين فردية لتحسين الأداء والسعة التخزينية – حلاً هجينًا رائعًا عندما تم تقديمه في عام 2012 حيث كانت محركات الأقراص ذات الحالة الثابتة SSD باهظة الثمن للغاية، ولكن في الفترة الأخيرة قامت آبل بتزويد جميع حواسيب (iMac) بمحركات أقراص SSD سريعة.

حيث يأتي طراز حاسوب (iMac) بقياس 27 المحدث الأقل سعرًا الذي تبلغ تكلفته 1799 دولارًا بمحرك من نوع SDD يبلغ سعته 256 جيجابايت بينما يأتي الطراز الأعلى سعرًا الذي تبلغ تكلفته 2299 دولارًا بمحرك من نوع SDD سعته 512 جيجابايت قابل للترقية حتى 8 جيجابايت.

وبالرغم من أن الطراز الأقل تكلفة لا يوجد لديه خيار لترقية محرك الأقراص الخاص به، إلا أنه مع ذلك يبدو الحاسوب سريعًا للغاية، كما يمكنك توصيل محرك أقراص خارجي للحصول على سعة تخزين إضافية.

3- شاشة أكثر وضوحًا وإشراقًا:

تتميز شاشة Retina 5K في حاسوب (iMac) المحدث بدعمها تقنية (True Tone) التي تعمل على ضبط درجات اللون تلقائيًا لتتناسب مع الإضاءة المحيطة للمستخدم.

كما تدعم الشاشة 14.7 مليون بكسل، ومليار لون و 500 شمعة، و P3 wide colour لذلك تقدم تجربة مشاهدة غامرة، وصورًا أكثر وضوحًا بفضل دعم المزيد من التفاصيل، والقدرة على تحرير مقاطع الفيديو بدقة 4K كاملة.

4- كاميرا بجودة عالية:

تعرضت الكاميرا ذات الجودة المنخفضة بدقة 720 بكسلًا في حاسوب (iMac) إلى الكثير من الانتقادات، والآن يبدو أن آبل قد انتبهت لهذا الأمر حيث قامت بترقية الكاميرا في حاسوب (iMac) المحدث إلى كاميرا احترافية بدقة 1080 بكسل.

وليس هذا فحسب بل تقول آبل: “بالنسبة للعملاء الذين يستخدمون iMac أكثر من أي وقت مضى للتواصل مع الأصدقاء والعائلة والزملاء، فإن كاميرا FaceTime HD تتميز الآن بدقة 1080 بكسل، حيث يعمل معالج إشارة الصور في شريحة (T2 Security) على تحسين الألوان واكتشاف الوجه لفترات أطول للحصول على تجربة استخدام كاميرا عالية الجودة، كما ستحصل أيضًا على صوت أفضل بفضل خوارزمية الصوت المحسّنة وميكروفونات استوديو جديدة لمكالمات أوضح”.

5- الدعم المستمر للتطبيقات:

بالرغم من شركة آبل تستعد للتبديل إلى استخدام معالجات (آبل سيليكون) Apple silicon الخاصة بها في حواسيب ماك القادمة، إلا أن المدة التي سيستغرقها المطورون لتحديث تطبيقاتهم غير معروفة حتى الآن، ومن اجل ذلك وعدت آبل مستخدمي حواسيب ماك التي تعمل بمعالجات إنتل الحالية بأنه سيتم دعم حواسيبهم لسنوات قادمة مما يجعلك في مأمن إذا قمت بالترقية الآن.

أقرأ ايضاً  تيك توك يخطط لمقاضاة إدارة ترامب بسبب الحظر

0 Reviews

مقالات ذات صلة